ارتفاع الدولار مقابل العملات بعد بيانات الوظائف الامريكية
٢ فبراير، ٢٠١٨ 0 518

ارتفع الدولار الأمريكي مقابل العملات الرئيسية في الجلسة الأوروبية يوم الجمعة، حيث عززت بيانات الوظائف الأمريكية القوية من احتمال رفع سعر الفائدة الفدرالي في مارس.

وأظهرت بيانات من وزارة العمل أن العمالة غير الزراعية الرواتب ارتفعت بنسبة 200 الف وظيفة في يناير كانون الثاني بعد تسلق من قبل المنقحة صعودا 160 الف وظيفة في ديسمبر كانون الاول.

وكان الاقتصاديون يتوقعون زيادة فرص العمل بنحو 180 ألف وظيفة مقارنة بإضافة 148 ألف وظيفة تم الإبلاغ عنها في الشهر السابق.

وقالت وزارة العمل ان معدل البطالة وصل الى 4.1 فى المائة فى يناير، دون تغيير عن الشهور الثلاثة الماضية، وتمشيا مع تقديرات الاقتصاديين.

وفى الوقت نفسه، تسارع المعدل السنوى للنمو فى متوسط ايرادات العاملين بالساعة الى 2.9 فى المائة فى يناير من المعدل المعدل 2.7 فى المائة فى ديسمبر.

وتداول الدولار مقابل العملات الرئيسية في الجلسة الآسيوية. وفي حين ارتفع مقابل الين، ظل ثابتا أمام بقية النظراء الرئيسيين.

وارتفع الدولار إلى أعلى مستوى له في 9 أيام من 110.34 مقابل الين، من أدنى مستوى 109.28 في الساعة 8:30 مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة. إذا ارتفع الدولار أكثر من ذلك، قد يستهدف المقاومة حول المستوى 113.00.

واظهرت بيانات بنك اليابان ان القاعدة النقدية لليابان ارتفعت بنسبة 9.7 فى المائة على اساس سنوى فى يناير الماضى حيث بلغت 477.259 تريليون ين.

ويعزى ذلك الى زيادة 11.2 فى المائة فى ديسمبر.

وقد تراجع الدولار مقابل 0.9322 مقابل أدنى مستوى له في الجلسة الأولى 0.9256 مقابل الفرنك. وتظهر المقاومة التالية المحتملة للدولار حول مستوى 0.95.

بعد أن هبط إلى 1.2518 مقابل اليورو في الساعة 3:15 صباحا بتوقيت جرينتش، عكس الاتجاه الصعودي و ارتفع إلى 1.2453. الدولار على وشك أن يجد مقاومة حول علامة 1.22.

وأظهرت بيانات المكتب الإحصائي للجماعات الأوروبية أن تضخم أسعار المنتجين في منطقة اليورو قد تراجع بوتيرة أسرع من المتوقع في كانون الأول / ديسمبر.

وارتفعت اسعار المنتجين بنسبة 2.2 فى المائة على اساس سنوى فى ديسمبر، اى اقل من الزيادة التى بلغت 2.8 فى المائة فى نوفمبر. وكان الاقتصاديون يتوقعون ان يخفف التضخم الى 2.3 فى المائة.

تراجع الدولار من أدنى مستوى له عند 1.4278 مقابل الجنيه، ليصل إلى 1.4166. على الجانب الصعودي، من المحتمل أن يكون 1.40 كمستوى المقاومة التالي للدولار الأمريكي.

وارتفع الدولار إلى أعلى من 2 أسابيع من 0.7938 مقابل الدولار الاسترالي، أعلى مستوياته في ثلاثة أيام من 1.2372 مقابل الدولار الكندي و 0.7313 مقابل الكيوي، من أدنى مستوى له في وقت مبكر من 0.8044، أدنى مستوياته في يومين من 1.2256 و 0.7405 على التوالي . استمرار الاتجاه الصعودي في الدولار قد يشهد تحديا المقاومة حول 0.77 مقابل الدولار الاسترالي، 1.26 مقابل الدولار الكندي و 0.72 مقابل الكيوي.

ومن المقرر أن تصدر قريبا طلبات المصانع الأمريكية لشهر كانون الأول / ديسمبر ومؤشر ثقة المستهلك النهائي لجامعة ميشيغان لشهر كانون الثاني / يناير.

يتحدث رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في سان فرانسيسكو جون ويليامز عن التوقعات الاقتصادية الأمريكية في الغداء المالي للنساء في سان فرانسيسكو في الساعة 2:30 بعد الظهر بتوقيت شرق الولايات المتحدة.